الاستاذ رجب ابو الدهب
دعوة للإنضمام لأسرتنا
عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً ..
و لكن لن تكتمل سعادتنا إلا بانضمامك لأسرتنا ..
لذا نرجوا منك التسجيل

الاستاذ رجب ابو الدهب


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  تسجيل دخول الاعضاءتسجيل دخول الاعضاء  

شاطر | 
 

 حوار الحضارات.. بالمدح النبوي!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رجب ابو الدهب
المدير العام
المدير العام


ذكر
الجدي
الثور
عدد المساهمات : 1306
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 28/12/1961
تاريخ التسجيل : 28/02/2010
العمر : 54
الموقع : http://ragab2010.yoo7.com

مُساهمةموضوع: حوار الحضارات.. بالمدح النبوي!!   الجمعة مايو 14, 2010 8:03 am



[si

ze=16]ربما لا ترى في حلقات الذكر ومجالس المدح النبوي التي تنتشر في كثير من المجتمعات والبلدان العربية والإسلامية
سوى محافل تضم بضعًا من المغيبين المنفصلين عن واقعهم، أو قد تراهم من أصحاب البدع، وخاصة مع ما اشتهر
عن مثل هذه الأعمال من وقوع في بعض المحاذير الشرعية من الشرك اللفظي بطلب المدد من غير الله، أو القسم بغير الله.


ولكن المطرب المصري "محمد منير" كان له رأي آخر؛ حيث رأى في المدح النبوي وتراث الصوفية إحدى بوابات حوار

الحضارات والتعريف بالإسلام، مستخدما فنه، ومحاولا –رغم وقوعه في بعض المحاذير- أن يجعل لمن اشتهروا بالتغييب حضورا

وسط ضجيج مبادرات الحوار ومَكْلَماته؛ فخصص ألبومه الأخير للإنشاد الديني والمدائح النبوية.الذاكرة الصوفية تنتعش
"صل يا واهب الصفا..
الله يا الله..
صلاة في سري وجهري..
أبشروا يا شباب..
صلاة الله يا مولاي..
صلاة على المصطفى..
أشرق البدر..
مدد يا رسول الله ".
هذه أسماء أغنيات ألبوم "الأرض السلام.. مدد يا رسول الله".. وأسماء الأغنيات وكلماتها كلها مقتبسة من التراث الصوفي، وخاصة تراث الطريقتين الشاذلية والميرغنية ذات التأثير العميق والممتد في منطقة النوبة بجنوب مصر وشمال السودان التي ينحدر منها "محمد منير"، وينتمي إليها ثقافيًا، ويحرص دائمًا على استيحاء تراثها الغنائي والموسيقى في ألبوماته، والتي كانت في رأي معظم النقاد بوابة منير التي انطق منها للعالمية.
[size=
16]وكلمات الألبوم -التي صاغها محمد منير بنفسه في رؤية مشتركة مع الشاعرة كوثر مصطفى- كلها مما تحفظه الذاكرة الصوفية، وينشده مريدوها في حلقات الذكر الصوفي؛ فأغنية "مدد يا رسول الله" تنسب كلماتها إلى العارف بالله القطب الصوفي "أبو الحسن الشاذلي" صاحب الطريقة المعروفة باسمه، وكلماتها ما زالت من المأثور الشعبي الذي لا تخلو منه الموالد وحلقات الذكر، ويلقنها المريدون عن مشايخهم، ويداومون على ترديدها فيما يشبه الأوراد.. وكلها تتغنى بأفضال النبي - صلى الله عليه وسلم -، وتفيض بالشوق والوجد إليه، والتعبير عن محبته وأهل بيته الكرام:[/size]
ارحم محبينك ماتوا على دينك
محلى سواد عينك حبي رسول الله
رأيته في النوم نزلت دموعي عوم
يا ناس أنا المغرم في حب رسول الله
وكذا الحال في أغنيات "أبشروا يا شباب، صلاة المصطفى، الله يا الله، صلاة في سري وجهري، صلاة الله يا مولاي، صل يا واهب الصفا..) وكلماتها منسوبة للقطب الصوفي العارف بالله "عثمان الميرغني" شيخ الطريقة الميرغنية:
يا رب صل على محمد ما أشرق البدر في الظلام
يا أشرف الخلق والأنام يا سيد السادة الكرام
يا من لك الفضل والمزايا تسمو على كل ذي مقام
بحبكم قد ملي فؤادي وودكم قد برى عظامي
وضقت ذرعًا بكل حال وزدت من شدة الغرام

أعد اكتشاف كنوزكولم تكن الكلمات وحدها المستمدة من تراث المديح الصوفي النوبي؛ فالموسيقى أيضًا اعتمدت بشكل أساسي على المزج بين الموسيقى النوبية والصوفية إلى حد الاستعانة بفريق منشدي الطريقة الميرغنية في أداء ألحان الألبوم التي جاءت في بعض الأحيان تحمل نكهة غربية أوربية كما في أنشودة "مدد يا رسول الله" التي تم تسجيلها في ألمانيا بتوزيع فريق شالسيك الألماني، وهو ما أحدث حالة من الحوار أو "الديالوج" الموسيقي (الصوفي/ الغربي) تصب في اتجاه الألبوم الذي يؤسس حوارا حضاريا إسلاميا غربيا عبر الغناء والموسيقى الصوفية!
[size
=16]الألبوم يسير في اتجاه مختلف عن ذلك الذي سارت فيه أعمال "منير" الأخيرة وخاصة "في عشق البنات"، و"قلبي مساكن شعبية"، فرغم أنه اعتمد في بعض أغانيهما على استيحاء التراث النوبي فإنه غلبت عليه الصبغة "الفلكورية" الشعبية بعكس "مدد يا رسول الله" التي جاءت صوفية خالصة في مدح الرسول، وينقل فيها "منير" دعوة مباشرة للعالم الغربي لفتح صفحة من التفاهم
والحوار مع الإسلام، ليس في الساحات الأكاديمية وطاولات النقاش وحلقات الخطابة المتبادلة بل عبر الغناء الصوفي والمديح النبوي الذي يحمل طاقة روحية هائلة كفيلة -من وجهة نظره– للتأثير في الغرب، وإعادة تصحيح رؤيته عن الإسلام، التي زادت تشوهًا بعد انفجارات سبتمبر الأمريكية، عبر تأكيد الألبوم المستمر من خلال الكلمات الصوفية العذبة على احترام الإسلام لقيم العدالة مع كل البشر على اختلاف ألوانهم وألسنتهم وعقائدهم:[/size]
أقسمت بالفرقان
وبسورة الإنسان
العدل في الميزان
لكل خلق الله
ويوضح صيانة الإسلام لكل حقوق الإنسان بما فيها حقه في الحياة:
أقسمت بالإسراء
وببراءة العذراء
الدم كله سواء
حرام بأمر الله
فالإسلام يقر بالآخر وحقه في الوجود كما تقول الأنشودة:
أنشودة المسيح
رسالة حرة
على أرض السلام
وبالناس المسرة
وتنساب معاني رسالة "منير" الداعية إلى الحوار الحضاري، وإعادة اكتشاف الغرب للإسلام في صورة أكثر إنصافًا عبر كلمات المديح النبوي العذب الذي يؤكد صاحبه أن إيمانه بكل القيم والمثل العليا من احترام الآخر وحقه في الوجود والحياة في أمن وسلام إنما ينبع من إيمانه بالنبي "محمد" -صلى الله عليه وسلم-، الذي مهما فعل المحب فلن يبلغ حق محبته:
أقسمت بالـ (ح) (م)
وبسورة التحريم
أني ما زلت سقيم

في جد رسول اللهالكل وراء النجاح "التجاري"!!
حين صدر ألبوم "مدد يا رسول الله" قبل أسابيع تخوف الكثيرون على منير من التجربة، وأشفقوا عليه من الفشل؛ لأنه يقدم ألبومًا كاملاً وليس أغنية واحدة أو حتى عدة أغانٍ منه في لون جديد من الغناء لا يعرف أحد على وجه التحديد طبيعة وحجم جمهوره ومدى تقبل سوق الكاسيت المصرية والعرب له، إلا أن أسابيع قليلة مضت أكدت أن رسالة منير وصلت، خاصة مع الفيديو كليب الذي قدمت فيه الأغنية الرئيسية؛ حيث ابتعد عن الإبهار بالحركة أو الجسد، واعتمد على التلاعب بالزخارف وروائع الفن التشكيلي الإسلامي؛ بحيث كانت في ذاتها رسالة حضارية بليغة للغرب عن عظمة الإسلام وحضارته، وسجل الألبوم – إلى الآن- أعلى مبيعات في سوق الكاسيت.
ويبدو أن نجاح تجربة منير في المديح النبوي استهوت غيره من نجوم الطرب في مصر، وأغرتهم بخوضها؛ فلم تمضِ سوى أيام قليلة، وصار المديح النبوي والإنشاد الديني موضة الموسم الغنائي؛ إذ أعلن "عمرو دياب" للمرة الأولى في تاريخه الفني عن تسجيله لأغنية بعنوان "يا رسول الله يا محمد" يضمها ألبوم ديني وطني على وشك الصدور!
[size=
16]وتضمن الألبوم الجديد "القدس تصرخ" للمطرب "محمد الحلو" عدة أغنيات دينية، وسجل "محمد فؤاد" أغنية دينية بعنوان "الحق" تصدر في ألبومه الجديد الذي يتضمن ابتهالاً دينيًا بدون موسيقى، وسجل "مصطفى قمر" أغنيتين دينيتين في فلمه الجديد "قلب جريء" إضافة لدعاء بعنوان "الرحمن" بدون موسيقى، وهي المرة الأولى له أيضًا، وصدر ألبوم متنوع (كوكتيل) يضم 12 أغنية دينية لكبار المطربين المصريين، مثل: محمد رشدي، وعلي الحجار، ومحمد ثروت، وهاني شاكر.[/size]
[si
ze=16]أكثر من هذا فإن مطربات مثل "سميرة سعيد" و"أنغام" سارتا أيضًا في الطريق نفسه؛ فسجلت الأولى لأول مرة في تاريخها أغنيتين: "الخالق العظيم"، و"الله أكبر"، وسجلت الثانية ثلاث أغنيات دينية دفعة واحدة في ألبومها الذي سيصدر قريبًا. [/size]
اقرأ أيضًا:


  • ميلاد الرسول مستقبل جيل وليد
  • ضوابط الاحتفال بالمولد النبوي الشريف
  • المدائح النبوية
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ragab2010.yoo7.com
موزا2000



انثى
الجدي
النمر
عدد المساهمات : 177
السٌّمعَة : 5
تاريخ الميلاد : 28/12/1998
تاريخ التسجيل : 26/09/2010
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: حوار الحضارات.. بالمدح النبوي!!   الجمعة أكتوبر 15, 2010 9:17 pm












الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حوار الحضارات.. بالمدح النبوي!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاستاذ رجب ابو الدهب :: الانشاد الدينى-
انتقل الى: