الاستاذ رجب ابو الدهب
دعوة للإنضمام لأسرتنا
عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً ..
و لكن لن تكتمل سعادتنا إلا بانضمامك لأسرتنا ..
لذا نرجوا منك التسجيل

الاستاذ رجب ابو الدهب


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  تسجيل دخول الاعضاءتسجيل دخول الاعضاء  

شاطر | 
 

 خطبة نسيم الجنة فى رمضان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد العاطى



ذكر
عدد المساهمات : 44
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 01/05/2011

مُساهمةموضوع: خطبة نسيم الجنة فى رمضان    الأحد أغسطس 07, 2011 11:09 am

خطبة نسيم الجنة فى رمضان


الحمدلله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين، إله الأولين والأخرين قيوم السماوات والأرضين، الحمدلله وسعت رحمته كل شئ، الحمدلله وسعت رحمته كل شئ، الحمدلله الذي قبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات، الحمدلله الذي يستجيب لعباده المؤمنين ويكافئ بجنة عرضها الأرض والسموات"فاستجاب لهم ربهم أني لا أضيع عمل عامل منكن من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض، فالذين هاجروا وأخرجوا من ديارهم وأوذوا في سبيلي وقاتلوا وقتلوا لأكفرن عنهم سيئاتهم ولأدخلنهم جنات تجري من تحتهم الانهار ثوابا من عند الله واللع عنده حسن الثواب" وأصلي وأسلم على المبعوث رحمة للعالمين الداعي إلى الجنة بإذنه سبحانه وتعالىاللهم صل وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا،

أما بعد ::

أحبتي في الله :::

نسيم الجنة يهب من خلال رمضان، نعم نسيم الجنة يهب من خلال رمضان،،وهل للجنة نسيم؟؟ هيا نشنف الآذان بشئ من الأخبار الجنان التي وعد الرحمن عباده بالغيب، وما علاقة الجنة بشهر رمضان؟؟، وأخيرا:: وكيف الطريق إلى هذه الجنة التي يهب نسيمها من خلال رمضان، هذا ما سأحاول طرحه إن شاء الله في هذه الليلة مع أحبتي الكرام في هذا المسجد الحبيب إلى قلبي، وأسأله الله عزوجل أن لا يحرمني الأجر، وأسأله الله جل علا أن لا يحرمنا الجنة.
أحبتي هل للجنة نسيم؟؟، والجواب: نعم،،روى البخاري من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه وعن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة، وإ، ريحها ليشم من مسيرة أرعين سنة" الله أكبر مسرة أربعين سنة بينك وبين أهل الجنة، يهب عليك ريحها..
وفي صحيح مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:: صنفان من أهل الجنة لم أرهما، رجال معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها، وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا" الله أكبر هذان الحديثان، يبينا أن ريح الجنة يشم حقيقة يوم القيامة من مسافة بعيدة، تهب عليك ريح الجنة، فالله أكبر على نسيم الجنة، الله أكبر على رياجح تهب من جنان الخلد، الله أكبر على رياح تخرج من جنة أعدها الله لعباده المؤمنين، وأما في الدنيا، فقد روى الشيخان البخاري ومسلم في صحيحهما من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: غاب أنس بن النظر عن قتل بدر، فقال: يارسول الله، أنس بن النظر يقول للنبي صلى الله عليه وسلم، فقال: يا رسول الله، غبت عن أول قتال قاتلت به المشركين فلإن الله أشهدني قتال المشركين، ليرين الله ما أصنع فكان يوم أحد، وأشيع بين الناس أن النبي صلى الله عليه وسلم قد قتل، وقد شج النبي صلى الله عليه وسلم، وجرح وكسرت ثنيته صلوات ربي وسلامه عليه، وسالت دمه من وجهه صلوات ربي وسلامه عليه، فشاعت الإشاعة، وانتشر الخبر أن رسول رب العالمين عليه الصلوات الله وسلامه عليه قد قتل، وما قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا بطائفة من المؤمنين تقعد عن القتال، فيقون أنس بن النضر رضي الله عنه فيقول لهم ما لكم قد قعدتم، فيقولون قتل رسول الله، وهذه اللفظة خارجة الصحيحين وهي موجودة في السير كسيرة ابن هشام وغيرها، قال لهم أنس قوموا فموتوا على المثل الذي مات عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، نعود إلى رواية الصحيحين فانطلق أنس بن النضر رضي الله عنه ليفي بالعهد مع الله تعالى، فقد عاهدوا الله، لإن أبقاه الله وأشهده قتال المشركين، ليرين الله منه ثباتا وموقفا بطوليا، فقام أنس بن النضر، مستقبلا المشركين متجها إلى ارض المعركة، فاستقبله سعد بن معاذ رضي الله عنه، فقال:/ أنس بن النضر الجنة!!ورب النضرإني لأجد ريحها من دون أحد،،الجنة!! ورب النضرإني لأجد ريحها من دون أحد.إلى هنا نتوقف للحظات أمام هذه العبارة، ولنا وقفه وع هذا الحديث ي نفسه عنصر آخر من عناصر هذا اللقاء، الجنة!!ورب النضر، إني لأجد ريحها من دون أحد:::
يقول الإمام ابن حجر رحمه الله تعالى في شرحه على صحيح البخاري، ينقل كلامه لإمام ابن البطال رحمه الله تعالى أن هذه العبارة الجنة ورب النضر يمكن أن تحمل على حقيقتها، وأنس رضي الله عنه شم فعلا ريحا طيبة طارت روحه بها إلى جنات الخلد، ويكن إحتمال آخر، وهو أنه تذكر أنه بسسب هذه المكاره إن شاء الله يدخل إلى جنات الخلد، فقال هذه العبارة الجنة ورب النظر، والجنة وكيف الحديث عنها ، كيف الحديث عن دار بناها الله وغرس فيها يده، كيف الحديث عن دار أعدها الله لعباده المؤمنين،،هيا نشوق الآذان بشئ من أخبار الجنان التي وعد الرحمن لعباده بالغيب،، وبداية فإن الجنة فوق كل وصف فوق كل وصف وكل ما دار ببالك، فالجنة أعلى من ذلكثبت في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:قال الله تعالى: أعددت لعبادي الصالحين مالا عين رأت ولا أذت سمعت ولا خطر على قلب بشر، مصداق ذلك في كتايب الله:"فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون" عباد الله يخبرنا الله ان الجنة بعلو قدرها وكبر حجمها تدنا وتقرب لأهل الإيمان، يقول جل في علاه" وأزلفت الجنة للمتقين غير بعيد" فتزلف الجنة وتقرب وتدنى للأهل الإيمان ولها أبواب ثمانية كلها مغلقة كلها مقصدة، لا تفتح لهم حتى يقوم من على يديه فتح الباب، وهذه الإمام والقدوة صلواتي ربي وسلامه عليه يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم فيحرك حلق الجنة، فيقول الخازن رضوان خازن، خازن الجنة من؟؟؟؟ من الذي يقرع باب الجنة؟؟ فيقول: محمد صلى الله عليه وسلم، فيقول الخازن: لك أمرت أن أفتح ولا أفتح لأحد قبلك فالله أكبر يوم تفتح أبواب الجنة، ويهب ريحها، الله أكبر على جزاء العاملين، إنتهى موسم التعب والعمل وجاء موسم الجزاء من الله، أما باب من أبواب الجنةفإذا فتح فما بين مصراعي الباب مسيرة أربعين سنةن أربعين سنة، بين دفتي الباب باب واحد، والحديث في صحيح مسلم، والله ثم والله ليأتين يوم على هذا الباب وهو كظيظ من الزحام يالكرم الله، يا لفضل الله"سيق الذن اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا حتى إذا جاءوهاوفتحت أبوابها وقال لهم خزنتهاسلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين" فانظر هناك فانظر هناك، لترى لبنة من ذهب مع لبنة من فضة، أنظر هناك لترك حصباء الجنة الحصى إللي فيها من الياقوت ولؤلؤ، أنظر هناك لترى تراب الجنة من المسك والزعفران، أنظر هناك جنة عرضها السموات والارض عرضها السموات والارض، فكيف بطولها عرضها السموات والأرض فكيف بطولها فضلا عن مساحتها، وإذا اشتاقت نفسك أن تعرف مساحة الجنة فهذا الشئ يصعب تصوره، إذا كان عرضها السموات والأرض، فكيف بطولها ثم كيف بمساحتها، الله أكبر، المنازل وماأدراك من المنازل تعالوا ننظر إلى خيمة خيمة في فناء قصر من قصور الجنة، فإذا رأيت الجنة فكيف بالقصر، ثبت في الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إن المؤمن في الجنة لخيمة من اللؤلؤ واحدة خيمة من لؤلؤة واحدة مجمةعة لآلئ، لؤلؤة واحدة مجوفة طولها في السماء ستون ميلا،، الله أكبر هذه خيمة في فناء قصر من قصور الجنة، أكرم بجنات النعيم وأهلها، أخوان صدق أيما إخوان جيران رب العالمين وحزبه أكرم بهم من صفة الجيران هم يسمعون كلامه ويرونه والمقلتان إليهما ناظرتان وعليهم فيها لباس سندس وعلى المفارق أحسن التيجان، تيجانهم من لؤلؤ وزبرجد، أو فضة من خالص العقياني وخواتم من عسجد وأساور من فضة كسيت بها الزنداني، الله أكبر الله أكبر على نعيم الجنة الله أكبر على ما اعد الله لأهل لأهل دار كرامته في دار كرامته الجنة...

:: ما علاقة رمضان بالجنة:::

والعلاقة واضحة جلية من الحديث الذي يعتبر محور هذا اللقاء، وهو ما ثبت في الصحيحين من حديث ابي هريرة رضي الله عنه: قال: إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين" وللعلماء في هذه قولان:
القول الأول: أن تفتيح أبواب الجنة هو على الحقيقة، وان الجنة فعلا تفتح أبوابها في رمضان، وهذه علامة كما ذكر أهل العلم للملائكة على أن هذا الموسم الغفران، وعلامة الشياطين على أن هذا الموسم قعودهم وربطهم عن عباده الصالحين،،والقول الآخر:: أن تفتيح أبواب الجنة إنما هو كتابة عن كثرة سبل الخير المرسلة لأهل الجنة، فهذا هو السبب الذي لأجله إرتبط هذا شهر رمضان بنسيم الجنة،، إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين".

::كيف الطريق إلى هذه الجنة التي سمعنا شئمن شذاها في هذه الكلمة السريعة، كيف الطريق، أما الطريق فواضح جليل في كتاب ربنا جل وعلا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، يتضح هذا من خلال آيات عدة، ربطت بدخول المحبة بالإيمان والعمل الصالح"إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة لهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون" وأيضا آيات كثيرة، ربطت الجنة بالإيمان والعمل الصالح، فتعالوا نرى إلى شئ من الأعمال الصالحة، ولنبدأ بخير العباد وأكرمهم على الله، نبينا صلى الله عليه وسلم، ثبت في صحيح البخاري من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: عبد الله بن عباس كان النبي صلى الله عليه وسلم أجود الناس، وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل فيدارسه القرآن فلا رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود بالخير من الريح المرسلة، الريح الطيبة التي تأتي بالخير وبالبركة وبالنماء، الريح التي تحرك بالسحاب، فيتساقط المطر فيعم الأرض فتخضر الأرض وتنبت من كل زوج بهيج، هذا الريح في قوته وشدته، النبي صلى الله عليه وسلم أجود بالخير منه صلواتي ربي وسلامه عليه، ثبت في صحيح البخاري من حديث ابن عباس رضي الله عنهما، قال عبد الله بن عباس كان النبي صلى الله عليه وسلم أجود الناس وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل فيدارسه القرآن فلا رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود بالخير من الريح المرسلة، الريح الطيبة التي تأتي بالخير وبالبركة وبالنماء، الريح التي تحرك السحاب، فيتساقط المطر فيعم الأرض فتخضر الأرض وتنبت من كل زوج بهيج، هذا الريح في قوته وشدته، النبي صلى الله عليه وسلم أجود بالخير منه صلواتي ربي وسلامه عليه، ولقد كان النبي صلى الله عليه وسلم مفنيا حياته في العمل لدار الآخرة مع أن الله قد غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر، حتى أخبرت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها كما في صحيح البخاري أنه صلى الله عليه وسلم كان آخر حياته يصلي وهو قاعد في قيام الليل بعد ما حطمه الناس، فأثنى حياته صلى الله عليه وسلم من أجل الله وهي التي سألته رضي الله عنها، عائشة رضي الله عنها وعن أبيه، هي التي سألته عن سبب قيامه الطويل في الليل حتى تتفطر قدماه، فقال: أفلا أحب أن أكون عبدا شكورا صلى الله عليه وسلم لنا وقفة وعودة على حديث أنس بن النظر رضي الله عنه، فالآن جاء دوره، بعد أن ذكرن إمام الهدىصلى الله عليه وسلم وجهده، وجهاده، وعمله وفعله للخير، تعالوا نعود إلى حديث أنس بن النظر، لنرى فعل الخير عند الصحابة، فها هو أنس يجد ريح الجنة من دون أحد، فيستقبله سعد بن معاذ ، فيقول أنس الجنة، ورب النظر إني لأجد ريحها من دون أحد، فينطلق في المعركة حتى تنتهي حياته وهي أعز ما يملك، وأعز ما يملك كل إنسان، حياته، حياته، الحياة الذي إنتهت إنتهى الإنسان في الدنيا، وبقي بعد الموت حساب وجزاء، فضحى أنس رضي الله عنه بحياته، يخبر سعد بن معاذ، يخبر النبي صلى الله عليه وسلم بما رأى ويالعجب ما رأى، يقول سعد فما استطعت يارسول الله، فما استطعت يا رسول الله ما صنع، قاتل قتال الأبطال، حتى إذا إنتهت المعركة، ما استطاعوا يتعرفوا على جسده، من شدة الرماح وسهام وضرب بالسيوف، فما عرفته إلا أخته ببنانه، بأصابع يده، حتى أخته ما استطاعت أن تتعرف عليه، لأن معالم وجهه قد طمست قد زاد، وجدوا به ما بين بضع وسبعين أو بضع وثمانين جرحا، ما بين ضربة بالسيف، أو رمي بالسهم كلها من أمامه ليس فيها واحدة من خلف، يعني ما ولى الأدبار مستقبلا غير مستدبر رضي الله عنه ، أحبتي هذا نموذج من حيات الصحابة في العمل الصالح، وإني في الختام هذه الكلمة لأدعو نفسي وإخواني إلى المبادرة إلى العمل الصالح لسيما في رمضان، وعلى الدوام، ولا يحقرن أحد من المعروف شيئا، لا يحقرن الإنسان عمله، حتى وإن كان قليلا، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في الصحيح أنه قال"إتقوا النار ولو بشق تمرة"الإنسان ما يدري أي عمل يقبل عند ذي الجلال والإكرام فلا تحقرن من المعروف شيئا، "إتقوا النار ولو بشق تمرة"..
شق:"نصف"، "تمرة": يقي من النار، ونصف تمرة يدخل الجنة، وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم، هذه إمرأة فقيرة جاءت إلى المؤمنين عائشة رضي الله عنها، فقرعت بابها تسأل الصدقة، إمرأة مسكينة معها طفلتان لا تجد اللقمة جاءت تستطعم أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، فطرقت باب بيت النبي صلى الله عليه وسلم، ففتحت عائشة، فسألت المرأة عائشة سألتها الصدقة وبيت النبوة وإن كان متواضعا وإن كان ليس فيه من زخارف الدنيا الكثير، لكن كان بيت جود وبذل، فدخلت أم الؤمنين عائشة رضي الله عنها إلى بيت النبوة وأتت بالطعام"بالصدقة"، أطعمت المرأة الفقيرة ثلاث تمرات ثلاث تمرات، فأخذت المرأة الفقيرة تمرة واحدة وأعطتها للبنت، وتمرة أخرى وأعطتها للبنت الثانية، وبقي للمرأة الجائعة تمرة واحدة، فاستطعمتها البنتان تشوقت نفس البنتين إلى التمرة فما كان للأم إلا أن قسمت التمرة إلى بنتيها وبقيت جائعة فعجبت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها صنيعها فأخبرت رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأخبرها المصطفى صلى الله عليه وسلم أن الله، الله غفر لها بصنيعها هذا، وهذه بغي من بغايا بني إسرائيل، وقصتها في الصحيحين سقت كلبا يلهث يأكل الثرى من العطش، سقته وملئت خفها أو موقها يعني حذاءها ماءا، فسقته فشكر الله لها وأدخلها الجنة، فلا يحقرن الإنسان من المعروف شيئا، ولا يدري الأنسان من القبول، فكلما عرض على الإنسان عمل صالح،كلما عرض على الإنسان عمل صالح بذل وأنفق من ماله ومن وقته ومن جهده ومن عمله ومن حنانه وعطفه، ولا يدري الإنسان أين القبول، هذه قصة معاصرة أنتهي عندها إن شاء الله تعالى سمعتها من أحد المشايخ المعاصرين:- أن إمرأة فقيرة ليس عندها من حطام الدنيا إلا أقل من القليل، رأت قريبة منها مسجد لله يبنى فأرادت أن تبذل شئيا من أجل لله، فجمعت كل ما عندها، واشترت معولا للعمال كي يعملوا به في المسجد، وأتت إلى العمال وهم يعملون، وقالت هذا المعول فاستفيدوا منه في العمل، فأخبرها قائم على العمل أن من أمره بالبناء قد أمنه أمانه، وهي الا يدخل أحد معه في هذا العمل حتى يبقى عمله خالصا عند الله ، والعمل خالص سواء دخل الإنسان أم لم يدخل، لكن صاحب المسجد أخذ الأمانه على المقاول إلا يدخل في العمل درهم واحد من خارج مال هذا الغني الذي يبني المسجد، فانطلقت المرأة حزينة كانت تتمنى الإسهام في بيت من بيوت الله، ولكن حيل بينها وبين ما تريد، فألقت المعول إلى جوار مكان العمل، وانصرفت إلى بيتها، صدقوا يا أخوة لم يكد اليوم الثاني يأتي، حتى جاء صاحب المسجد الذي يبنيه، رجل الذي تبرع المسجد إلى المقاول، وقال له بالله عليك خنت أمانتي فقال:لا، قال: من أشركت معي في العمل، قال: لا أحد، قال: أستحلفك بالله، قال: لم أشرك أحد، قال ولكني رايت في منامي السلة قصران في الجنة، قصران في الجنة، فقيل لي هذا بيتك، والآخر لشريكك، فمن شريك بالله عليك، قال، ما أشركت أحد غير أن إمرأة أتت وكان من صنيعها كذا، أولم أقل لكم ما يدري الإنسان، أي عمل يقبل عند الله، فحي على جنات عدن، فإنها منازلك الأولى وفيها المخيم وحي على جنات عدن، فإنها منازلك الأولى وفيها المخيم، ولكنتا سبي العدوي فهل ترى نعود إلى أوطاننا ونسلم، اللهم لا تحرمنا الجنة، اللهم لا تحرمنا الجنة
اللهم إنا نسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل، ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، اللهم إنا نسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل، ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، اللهم إنا قد إجتمعنا في بيتك عقب أداء الفريضة من فراضك، وعقب صلاة التراويح، اللهم إنا ضيوف عليك وأنت الملك، اللهم إنا لنا حاجة واحدة إلهنا"الإله" لا نحرمنا، اللهم إنا نسألك الجنة اللهم إنا نسألك الجنة، اللهم إجمع هذه الوجوه إلى جنات ونهر، اللهم إجمع هذه الوجوه إلى جنات ونهر في مقعد صدق عند مليك المقتدر ووالدينا وجميع أمواتنا من المسلمين، اللهم صل وسلم وبارك على عبدك ورسولك محمد

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد العاطى



ذكر
عدد المساهمات : 44
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 01/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: خطبة نسيم الجنة فى رمضان    الأحد أبريل 15, 2012 12:59 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
خطبة نسيم الجنة فى رمضان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاستاذ رجب ابو الدهب :: منبر الجمعة-
انتقل الى: